37719347459711360
recent
أخبار ساخنة

من هو حاتم الطائي ولماذا سمي أكرم العرب

الخط

من هو حاتم الطائي ولماذا سمي أكرم العرب


من هو حاتم الطائي ولماذا سمي أكرم العرب

كان العرب قديما يمدحون الرجل الكريم فيقولون أكرم من حاتم وذلك نسبة الى حاتم الطائي رمز الكرم لدى العرب ومضرب الامثل في الكرم لما عرف عنه من كرم وبذل في العطاء لكل محتاج عاش حاتم الطائي في زمن الجاهلية قبل قدوم الاسلام وكان اشهر ابناء قبيلتة "طيء" والتي كانت تسكن لاد الجيلين وهي الان منطقة "حائل" بالمملكة العربية السعودية ولاتزال بعض بقايا أطلال قصره موجودة حتى الان وعرف عنه اعتناقه للمسيحية وكتابته للشعر الا ان اغلب شعره ضاع مع الزمن واشتهر بكرمه

من هو حاتم الطائي ولماذا سمي أكرم العرب
قصر حاتم الطائي

 لما عرف عنه من جوده مع ضيوفه وعطاءه للمحتاجين والفقراء ويقال انه ورث الشعر والكرم عن أمه , حتى أن اخواله حجروا على اموالها من كثرة ما كانت تصرفها على السائلين وليس على نفسها ويروى عنه انه ذهب الى الملك " النعمان بن المنذر " فأكرمه وأدناه قم أعطاه عند انصرافه جملين محملين بالذهب وكثير من العطايا والهدايا. فلما رجع الى  أهله استقبلوه وقالو : " ياحاتم أتيت من عند الملك وأتينا من عند أهالينا بالفقر " فقال حاتم : هلم فخذو مابين يدي فوزعوه بينكم . فأسرعو إليه وأخذو كل ما كان معه حتى لم يبقوا له من الجملين المحملين ذهبا شياً , فقالت له جاريته : اتق الله وأبق على نفسك فما يدع هؤلاء دينارا ولادرهما ولاشاة ولابعير . فأنشد يقول : قالت طريفة ما تبقي دراهمنا * وما بنا سرف فيها ولا خرق إن يفن ما عندنا فالله يرزقنا * ممن سوانا ولسنا نحن نرتزق مايألف الدرهم الكاري خرقتنا * إلا يمر عليها ثم ينطلق إنا إذا اجتمعت يوما دراهمنا * ظلت الى سبل المعروف تستبق ويروا كذلك أن امراة ثرية تسمى "ماوية" وفي ذات يوم أرسلت إلى عدد من الشعراء كان من بينهم " النابغة الذبياني" و "حاتم الطائي" , وكانوا جميعا يطمعون بالزواج منها فقالت لهم: ليقل كل منكم شعرا يذكر فيه خصاله وفعاله وأفضاله وأنا اقرر بعد ذلك وأتزوج اكرمكم واشعركم فأنشد كل منهم شعره أمامها ققاز "حاتم" حيث كان الاكرم والأشعر الا انها طلقته بعد ذلك لنفس السبب وهو " شدة كرمه وعدم تفكيره في الغد واحتياجات منزله" فقيل إن بعد الطلاق جاء لها 50 رجلا كانو لا يعلمون بأمر الطلاق يطلبون من "حاتم" الطعام فأرسلت له الجارية تخبره, فوافق وأرسل لها جملين لاعداد الطعام فقالت له زوجته : لهذا طلقتك" وقيل ان احد من قياصرة الروم بلغه ما يقول الناس عن جوده وكرمه فأستغرب ذلك جدا وعرف أن لحاتم فرسا من كرام الخيل عزيزة عنده فأرسل اليه بعض حجابه يطلبون منه ذلك الفرس قلما دخل الحاجب دار "حاتم" استقبله وأحسن استقباله ورحب به وهو لايعلم أنه حاجب القيصر ولكن كانت المواشي في المرعى فلم يجد اليها سبيلا ليكرم ضيفه فنحر الفرس وأضرم النار ثم دخل الى ضيفه يحادثه فأعلمه أنه رسول القيصر قد حظر يطلب منه الفرس فحزن لذلك وقال :هل اعلمتني قبل الأن فأنى قد نحرتها لك إذ لم اجد شيء غيرها فعجب الرسول من سخائه وقال: والله لقد أرينا أكثر مما سمعنا وسأله رجل ذات يوم قائلا " با حاتم هل غلبك احد في الكرم؟" قال: قال نعم غلام يتيم من طي نزلت بفنائه وكان له عشرة روؤس من الغنم فعمد الى راس منها فذبحه وقدم الي وكان فيما قدم ألي الدماغ فتناولت منه فاستطبته فقلت: طيب والله فخرج من بين يدي وجعل يذبح راسا بعد راس ويقدم لي الدماغ وأنا لااعلم فلما خرجت لأرحل نظرت حول بيته دما عظيما وإذا هو قد ذبح الغنم كلها فقلت له: لم فعلت ذلك؟ فقال : ياسبحان الله تستطيب شيئا أملكه فأبخل عليك به

من هو حاتم الطائي ولماذا سمي أكرم العرب
قبر حاتم الطائي

توفي "حاتم الطائي"قبل 46 عام من الهجرة النبوية ولذلك فلم يعاصر إلا ابنته "سفانة"وابنه "عدي" الذين ادركا الاسلام فأسلما وقد أمتدح رسول الله "صلى الله عليه وسلم " كرمه وخلقه في الكثير من الأحاديث بعضها حسن وبعضها ضعيف وكان اكثرها أثناء لقائات جمعت بين رسول الله و"عدي" ابن حاتم الطائي فسلام على "حاتم الطائي"وخلقه الكريم الذي شرف به العرب


ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة